حب الله: الفرص مؤاتية دائماً للاستثمار حتى في زمن الحروب

حب الله: الفرص مؤاتية دائماً للاستثمار حتى في زمن الحروب
حب الله: الفرص مؤاتية دائماً للاستثمار حتى في زمن الحروب

أعلن وزير الصناعة الدكتور عماد حب الله في حديث الى مجلة "صدى المشرق" التي تصدر في كندا أننا " نعلّق أهمية كبيرة على أهلنا في بلاد الاغتراب، فهم سند قويّ لنهضة لبنان."
ودعا المغتربين إلى "الابقاء على ثقتهم بلبنان"، مشيراً إلى "مرور عواصف عاتية كثيرة وخرج لبنان منها أقوى". ولفت إلى "وجود تشريعات وقوانين تحفظ حقوق المستثمرين بالكامل. كما وقعت الوزارة مع المؤسسة العامة لتشجيع الإستثمارات في لبنان (إيدال) مذكرة تفاهم لتقديم الحوافز للمستثمرين الصناعيين. وهي تعمل مع الحكومة والمجلس النيابي من أجل حوافز أخرى".
وأشار الى انه "يفرحنا ان تكون المنتجات الغذائية اللبنانية موجودة في كندا وهذا دليل على جودة المنتج اللبناني وتصنيعه وفق المواصفات العالمية".
ووعد بالعمل على "تطوير تصدير صناعات أخرى إلى بلاد الاغتراب وخصوصاُ كندا بمساعدة رجال الأعمال اللبنانيين في كندا، وهم ناجحون جداً. إضافة إلى أن نجاح اللبنانيين في الدخول إلى السياسة في كندا وتوليهم مراكز نيابية وغيرها سيسهم في تفعيل العلاقات نحو الافضل".
وشرح انه لا يمكن النهوض بالقطاع الصناعي "الا من خلال سياسة وطنية واضحة مبنية على أسس متينة ومؤاتية، ما يتطلب منا كحكومة أن نحدد الأهداف التطلعية، الواقعية المتقدمة.
وردّاً على سؤال عمّا إذا هناك فرصة حقيقية للاستثمار في لبنان في هذه الظروف؟
أجاب:"الفرص مؤاتية دائماً للاستثمار في أي ظرف كان، حتى في زمن الحروب نجد بعض المستثمرين المقاديم يوظّفون أموالهم. صحيح أن الرأسمال جبان كما يقال، ولكن لبنان لن يبقى في هذه الأزمة وسيخرج منها معافى والذي يوظّف الآن يربح الوقت ويبني للمستقبل.أما من ناحية الاستثمار الصناعي فلقد قامت الوزارة بدراسات جدوى عديدة، وهي تقوم بدراسات جدوى أخرى للبحث فيها مع المستثمرين، ولتكون دعماً وعوناً للدراسات التي يقوم بها المستثمرون لاتخاذ قراراتهم بالاستثمار."
وأضاف:"أهم حافز تقدّمه وزارة الصناعة هو وجود شباك موحد لمنح الترخيص الصناعي لإقامة مصنع جديد. ولقد حفّزنا هذا الشباك بحيث يُعطى الترخيص بسرعة مع الأخذ بالاعتبار النواحي القانونية المطلوبة. ونتيجةً للترخيص يحظى المستثمر بخدمات أخرى، كالشهادة الصناعية التي تتيح له التصدير، وتسجيل آليات المعمل، والحصول على تعرفة كهربائية مخفضة. كما تقدم الحوافز التالية للاستثمارات الصناعية الجديدة مع إيدال:
إعفاء بنسبة 100% من ضريبة الدخل والضريبة على الأرباح
إعفاء بنسبة 100% من رسم تسجيل عقار المصنع
إعفاء بنسبة 50% من رسوم البناء
إعفاء من بدل حصة رب العمل (بنسبة 23 ٪) للضمان الإجتماعي لسنتين أو أكثر".

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى السعودية.. 1.68 تريليون ريال حجم الأصول الاحتياطية بالخارج