أخبار عاجلة
كيف تحقق إذا كان واتساب يشارك بياناتك مع فيسبوك بالفعل؟ -
الهلال يمدد تعاقده مع سلمان الفرج حتى 2025 -
ماذا وراء الضجّة الكبيرة حول المدينة الرياضيّة؟ -
ترامب: نصلي من أجل نجاح الإدارة الجديدة -
نديدي وماديسون يمنحان ليستر الصدارة مؤقتاً -
بالفيديو- بايدن يبكي نجله في كلمة وداعية بولاية ديلاوير -

فنان لبناني يفجر مفاجأة.. "أصبت بكورونا للمرة الثانية"

فنان لبناني يفجر مفاجأة.. "أصبت بكورونا للمرة الثانية"
فنان لبناني يفجر مفاجأة.. "أصبت بكورونا للمرة الثانية"

في حين تتضارب المعلومات الطبية والصحية حول المناعة التي تخلفها الإصابة بفيروس كورونا، خرج فنان لبناني ليعلن إصابته للمرة الثانية بعد إصابته قبل 5 أشهر.

وفي التفاصيل، كشف الفنان اللبناني، وجيه صقر، إصابته بكوفيد 19 للمرة الثانية، بعد أقل من خمسة أشهر على تعافيه، مطالبا الجميع باتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة لتجنب الإصابة بالمرض.

وقال في فيديو بثته قناة "الآن" التلفزيونية، الاثنين، "نعم كنت قد تعافيت من المرض في أغسطس الماضي، لكن عادت الإصابة مرة أخرى".

كما طالب الأطباء بأن يكونوا دقيقين عند إعطاء معلومات حول الفيروس، مضيفا "قالوا سابقا إن من يصاب بالفيروس لا يصاب به مرة أخرى، وهذا ليس صحيحا".

وأشار إلى أن الفحوصات الأخرى كشفت أنه خسرَ كل الأجسام المضادة لفيروس كورونا التي أنتجت بعد إصابته الأولى.

وكشف صقر أنه يشعر حاليا بأعراض مختلفة عن التي شعر بها في إصابته الأولى.

كما أضاف أنه يتمنى من الناس أن تنتبه، "لأن الفيروس قد يعود مثلما حدث معي، وحتى لو لم تفرض الدولة اللبنانية إغلاقا صارما".

هذا ويسجل لبنان أرقاما قياسية بعدد إصابات جديدة بالوباء تتجاوز 5000 حالة، رغم بدء البلاد إغلاقا عاما منذ الخميس الماضي ولمدة 25 يوما، للحد من تفشي الفيروس.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد كان قد احتفل بعيد ميلاده الأول قبل أيام، حيث مضى عام كامل على أول وفاة معلنة بالوباء، الذي اقترب من إصابة 100 مليون حول العالم دون حل جذري نهائي ينهي الأزمة.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وائل جسار: الجائحة أثرت على عملي.. وتضررت مادياً
التالى لبلبة تروي للعربية.نت تفاصيل مكالمة أخيرة مع وحيد حامد.. ولماذا بكت يوم تكريمه؟