"موديرنا" والقردة.. هذا سعر اللقاح المنتظر ضد كورونا

ينتظر العالم برمته ولادة اللقاح الذي سيقضي على الفيروس المستجد الذي طال حوالي 17 مليون شخص حتى الآن، وما زال مستمراً في حصاده.

وفي حين تتسابق عدة شركات حول العالم للتوصل إلى تلك الهدية الثمينة، أعلنت شركة موديرنا قبل أيام قليلة أنها شرعت في مرحلة متأخرة في دراسة للقاح تستهدف إجراء اختبارات على متطوعين أصحاء.

وكانت الشركة الأميركية أعلنت سابقا أن نتائج مبشرة أظهرتها التجارب على القردة خلال مراحل متقدمة على لقاح ضد كورونا.

سعر اللقاح

في حين أفادت صحيفة "فاينانشال تايمز" البريطانية بأن سعر اللقاح يتوقع أن يتراوح ما بين 50 و60 دولارا أميركيا مقابل دورة العلاج.

كما لفتت إلى أن هذا السعر أعلى مما حددته شركة Pfizer وشريكها الألماني BioNTech مقابل لقاحهما ضمن الصفقة مع الحكومة الأميركية، والذي بلغ 39 دولارا مقابل كل دورة علاج تضم جرعتين من اللقاح.

وأشار التقرير إلى أن السعر الذي اقترحته "موديرنا" سيطبق في العقود مع الولايات المتحدة ودول أخرى ذات مداخيل عالية.

تجارب على القردة

إلى ذلك، أعلنت مودرنا، أمس الثلاثاء، أن التجارب التي أجرتها على القردة أظهرت استجابة مناعية قوية ووفرت حماية من الإصابة بالفيروس التاجي. وقالت في بيان صحافي، إن اللقاح ميرنا-1273، الذي أعطي للقردة وفر حماية للرئة والأنف من الإصابة ومنع المرض الرئوي في جميع الحيوانات.

ونشرت نتائج الدراسة التي أجريت على القردة في دورية نيو إنجلاند جورنال أوف ميديسين الطبية.

وأظهرت تلك النتائج تحسنا فيما يبدو على النتائج التي حققها لقاح أسترازينيكا في دراسة مماثلة.

اختبارات على البشر

وبينما تزيد الدراسة على حيوانات الثقة في اللقاح، قالت مودرنا إنها بدأت بالفعل الاختبارات على البشر.

يشار إلى أن النتائج الإيجابية لهذه التجارب على القردة قد تفسح الطريق أمام موافقة الجهات الرقابية والاستخدام واسع النطاق للقاح في موعد أقصاه نهاية العام.

وحصلت شركة مودرنا، التي لم يسبق لها أن طرحت لقاحا في السوق، على ما يقرب من مليار دولار من الحكومة الأميركية التي تقدم مساعدات مالية لعدد من اللقاحات المحتملة، من أجل دعمها في تلك التجارب.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب أكد في وقت سابق أن شركات أميركية عدة وصلت لمراحل متقدمة ليس فقط في إيجاد اللقاح وإنما في إنتاج العلاجات والأدوية، لافتا إلى سرعة البدء بالاختبارات.

بدوره، أبدى مدير المعهد الوطني للأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنتوني فاوتشي، تفاؤله حول النتائج التي توصلت إليها "موديرنا" في إنتاج اللقاح.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ما الفرق بين ألزهايمر والخرف؟.. دراسة توضح
التالى صرخة إنذار.. كورونا لا يهاب الحرارة ويهوى القفز!