الرئيس العراقي يختار بين 3 مرشحين لرئاسة الحكومة

الرئيس العراقي يختار بين 3 مرشحين لرئاسة الحكومة
الرئيس العراقي يختار بين 3 مرشحين لرئاسة الحكومة

أعلن نائب كتلة الحكمة في البرلمان العراقي حسن خلاطي، اليوم الاثنين، أنه أمام رئيس الجمهورية 3 أسماء مطروحة غير محسوبة على أي جهة معينة ولها تواصل مع كل الجهات ومع القوى السياسية والجماهيرية، وفق ما أوردت وكالة الأنباء العراقية.

وأضاف خلاطي أن الساحة العراقية أصبحت أكثر ثقة بتسمية المرشح، لافتا إلى أن الحكومة الجديدة ستهيئ الأرضية لانتخابات مبكرة.

إلى ذلك، كشفت مصادر "العربية" و"الحدث" عن أن الاختيار بين علي شكري ومصطفى الكاظمي رئيس جهاز المخابرات ومحمد توفيق علاوي.

ووفق نفس المصادر، فإن الكاظمي مقبول إلى حد ما من الشارع ومرفوض سابقًا من المحور الإيراني، بينما شكري وعلاوي مرفوضان من الشارع تماما.

الاتفاق على المرشح

كما كشف رئيس كتلة بيارق الخير النائب محمد الخالدي، الاثنين، أن رئيس الجمهورية برهم صالح سيكلف في وقت لاحق اليوم المرشح لمنصب رئيس الوزراء، وفق السومرية نيوز.

وأضاف الخالدي أن "المرشح تم الاتفاق على صفاته مع الجماهير المنتفضة".

ميدانيا، صعّد المتظاهرون من احتجاجاتهم في بغداد والمحافظات الجنوبية بعد انتهاء المهلة الدستورية لتكليف مرشح لرئاسة الوزراء، حيث شهدت بغداد قطع طرق، وسط استنفار أمني كبير.

وأفاد مراسل العربية/الحدث بوقوع اشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين، الذين قطعوا طريق "محمد القاسم" الأساسي في العاصمة، والطريق الدولي الرابط بين بغداد والناصرية، بالإضافة إلى الطريق الرابط بين ميسان والعاصمة.

واستخدمت قوات الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين، ما أدى إلى إصابة 13 متظاهراً بحالات اختناق. كما أعلنت خلية الإعلام الأمني إصابة 14 ضابطا في تلك المواجهات.

وفي نوفمبر الماضي، أعلن رئيس حكومة تصريف الأعمال، عادل عبدالمهدي، استقالته، تحت ضغط الاحتجاجات التي اندلعت في مطلع أكتوبر.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى غارات للتحالف على مواقع للحوثيين في صنعاء والحديدة