سددوا الديون أو نطردكم.. جرحى الوفاق في تركيا يستغيثون

في تطور مهم ولافت، أوقفت تركيا قوات حكومة الوفاق من المصابين في العمليات العسكرية ضد الجيش الليبي وهدّدت بطردهم، في حال عدم سداد الديون المتراكمة لصالح مستشفياتها وفنادقها.

فقد كشف جرحى من قوات ما يعرف بعملية "بركان الغضب" التابعة لحكومة الوفاق في مقطع مصوّر، نددوا خلاله بما يحدث لهم في تركيا من إهمال ولامبالاة وما يتعرّضون له من تهديدات بالطرد، بسبب عجز حكومة الوفاق عن دفع ديونها إلى المستشفيات والمصحات والفنادق التركية خلال الـ7 أشهر الأخيرة.

وأوضح المصابون الذين ظهر بعضهم مبتورا والبعض الآخر يعاني من كسور، أن المنشآت الصحية في تركيا توقفت عن تقديم الخدمات العلاجية للجرحى المتواجدين في اسطنبول منذ 10 أيام، كما هددتهم بالطرد من أماكن سكنهم في الفنادق خلال أسبوع، داعين المسؤولين في الوفاق إلى ضرورة التدخل لتوفير أبسط الحقوق لهم وتمكينهم من إكمال علاجهم، نظير التضحيات التي قدمّوها في المعارك الأخيرة ضد الجيش الليبي، بحسب تعبيرهم.

فصائل وميليشيات موالية لحكومة الوفاق في طرابلس (أرشيفية- فرانس برس) فصائل وميليشيات موالية لحكومة الوفاق في طرابلس (أرشيفية- فرانس برس)
ملف شائك وفساد

يذكر أن مئات الجرحى من مقاتلي الميليشيات المسلحة التابعة لحكومة الوفاق، موجودون في المستشفيات التركية لتلقي العلاج تحت إشراف الحكومة التركية، بينما تتولى الوفاق تسديد نفقات علاجهم.

وأشارت آخر إحصائية أعلن عنها مركز طب الميدان والدعم التابع لوزارة صحة الوفاق في يونيو من العام الماضي، إلى وجود 492 جريحا في مستشفيات تركيا.

فصائل وميليشيات موالية لحكومة الوفاق في طرابلس (أرشيفية- فرانس برس) فصائل وميليشيات موالية لحكومة الوفاق في طرابلس (أرشيفية- فرانس برس)

إلى ذلك، يعتبر ملف الجرحى في ليبيا، من أصعب الملفات وأكثرها فساداً، منذ اندلاع ثورة 17 فبراير 2011، حيث تراكمت ديون كبيرة لصالح مستشفيات ومؤسسات صحيّة أجنبية يقع عبء سدادها على عاتق حكومة الوفاق، التي تواجه صعوبات مالية بفعل استمرار إيقاف ضخّ وتصدير النفط من الموانئ النفطية شرق وجنوب البلاد، بسبب احتجاجات قبلية ضدّ إهدار المال العام في دفع مرتبّات المرتزقة الأجانب وشراء السلاح.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق روحاني: لو كانت أميركا إنسانية لأزالت الحظر في ظل كورونا
التالى بومبيو: سنمنع تجارة الأسلحة بين الصين وإيران