أخبار عاجلة
هيئة الاغاثة: 300 مليون ليرة لصالح الدفاع المدني -
بومبيو: لا موعد بعد لرفع اسم السودان من قائمة الإرهاب -
45 إصابة بكورونا على متن الرحلات الوافدة إلى بيروت -
إصابة جديدة بكورونا في بدنايل -
حسن طلب استثناء القطاع الصحي من تعميم مصرف لبنان -
واكيم لعون: حضرتك اوصلت نفسك وموقعك الى هذا الحال -
اتصال بين حردان والحريري.. وهذا ما تم تداوله -
وزير إسرائيلي يتوقع اتفاق تطبيع آخر مع دولة عربية -
بعد مقال جريدة “الأخبار”.. وزير الخارجية يتحرك -

بهية الحريري: يجب تحويل أزمة التعليم إلى فرصة للنهوض به

بهية الحريري: يجب تحويل أزمة التعليم إلى فرصة للنهوض به
بهية الحريري: يجب تحويل أزمة التعليم إلى فرصة للنهوض به

شددت رئيسة لجنة التربية والثقافة النيابية النائبة بهية الحريري على “أهمية تدريب الأساتذة على التعليم عن بعد، فهذا التدريب بدأ فعلًا مع أساتذة من التعليم الرسمي والخاص من قبل مدربين من وزارة التربية، وقبلها كان هناك تدريب من قبل الجامعات لمساعدة المدارس ومعلميهما وطلابها”، وقالت: “يجب أن نحوّل الأزمة التي يمر بها التعليم في لبنان الى فرصة للنهوض به ومواكبة كل جديد في هذا المجال، ثم الذهاب بعمق الى القضايا التي يعاني منها لبنان والعالم”.

كلام الحريري جاء خلال تنظيم الشبكة المدرسية لصيدا والجوار، بالتعاون مع مؤسسة “4 Generations 4 Education” ومؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة، منتدى “العودة الى المدارس في ظل كورونا: تحديات وفرص”، والذي انعقد عن بعد عبر تطبيق “zoom”، وشاركت فيه المديرة الاقليمية لمنظمة البكالوريا الدولية في منطقة الشرق الأوسط ماري تادرس، رئيسة منظمة مدارس البكالوريا الدولية في لبنان منى المجذوب وعدد كبير من الخبراء التربويين ومدراء مدارس من الشبكة المدرسية. وأدار المنتدى الخبير التربوي الدولي علي عز الدين.

وأكدت “أهمية دور الشبكة المدرسية في الوضع الراهن في لبنان كمساحة تشاور وحوار للخروج بجملة معطيات تساعد في عملية انطلاقة العام الدراسي”، مشيرة إلى أن “نجاح تجربة الشبكة وفعالية دورها شكلًا حافزًا لدى الجميع لتعميمها على مستوى الأرض اللبنانية، وهو ما بدأنا به مؤخرا في الجنوب والشمال وقريبا في بيروت”.

وتوجهت في ختام الجلسة الافتتاحية بكلمة إلى المشاركين، اعتبرت فيها ان “الأمل هو الأساس وعلينا دائما ان نوسع مساحة الضوء في ظلمة الأزمات. ورغم كل الظروف التي مررنا بها لدينا طلاب يتميزون، لذا يجب ان نبقى نعطي الأمل لطلابنا، ومؤسسة الحريري منذ تأسيسها سنة 1979 نجحت في صنع الأمل عند الشباب الذين ارسلتهم ليتعلموا ونشرتهم حول العالم. وانا اقول دائما ان هناك قيادة عظيمة وملهمة، ونحن لغاية اليوم لا نزال نكمل برسالة رفيق الحريري الذي صنع الأمل في الزمن الصعب، واقول ان لبنان هو رسالة في المعرفة والتعليم والقيادة، وهو اليوم امام تحول وتحدي انتظام بناء الدولة التي يطمح اليها كل لبناني. في هذا الوقت لا يجب ان نضيع الفرص على طلابنا ولا ان ننتظر حتى تنتهي الأزمة، بل بالعكس، نحن اليوم نكسر الحواجز ونمد جسور التواصل والتعاون بين مكونات التعليم كلها ومع المنظمات الدولية وتحت مظلة وزارة التربية”.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أسود: “على علمكم حدا رح يزورنا بجزين او مش قارييننا؟”
التالى وفيات “كورونا” في إيران تتجاوز 26 ألفًا