أخبار عاجلة
“القوات” توضح ما حصل في “اليسوعية” -
تأجيل الجمعية العمومية لنقابة الصحافة الى 9 الحالي -
هكذا علّق فهمي على حضوره الى قصر العدل -
الاستثمارات العامة بمصر تقفز 70% لـ 595 مليار جنيه في 2020 -
مصدر مصرفي: العقوبات الأميركية أهدافها سياسية -

اليمن.. "مسام" ينزع في أكتوبر 7476 لغماً زرعها الحوثيون

أعلن المشروع السعودي لنزع الألغام في اليمن مسام" اليوم الاثنين نزع أكثر من 7476 لغماً وذخيرة غير منفجرة كانت زرعتها ميليشيات الحوثي الانقلابية خلال شهر أكتوبر الماضي في عدد من المحافظات والمناطق اليمنية المحررة.

وقالت غرفة عمليات مشروع "مسام"، في بيان لها، إن فرق المشروع تمكنت خلال الأسبوع الأخير من شهر أكتوبر من نزع 1254 لغماً وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة ليصل بذلك مجموع ما تم نزعه منذ 3 وحتى 30 أكتوبر الماضي إلى 7476 لغماً وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة.

ألغام حوثية فككها مؤخراً مشروع

ألغام حوثية فككها مؤخراً مشروع "مسام"

وقال مدير عام مشروع "مسام" أسامة القصيبي إن الفرق الميدانية نزعت الأسبوع الماضي 1139 ذخيرة غير منفجر وعبوة ناسفة.

وأضاف أن فرق "مسام" الهندسية نزعت خلال الأسبوع الماضي أيضاً 105 ألغام مضادة للدبابات و9 ألغام مضادة للأفراد.

وذكر القصيبي أن مجموع ما نزعته فرق "مسام" منذ انطلاق المشروع ولغاية يوم 30 أكتوبر 2020 بلغ 195271 لغماً وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة.

وقال إن فرق "مسام" تمكنت خلال الأسبوع الماضي من تطهير 250.105 متراً مربعاً من الأراضي اليمنية، ليصل بذلك مجموع ما قامت الفرق بتطهيره منذ يوم 3 أكتوبر الجاري ولغاية 30 منه إلى 1.102.085 متراً مربعاً.

تفكيك ألغام حوثية

تفكيك ألغام حوثية

وأضاف مدير مشروع "مسام" أن فرقه، ومنذ انطلاق المشروع نهاية يونيو 2018، تمكنت من تطهير 15.776.230 متراً مربعاً من الأراضي اليمنية كانت مفخخة بالألغام والذخائر غير المنفجرة والعبوات الناسفة.

ويسعى مشروع "مسام" إلى تطهير الأراضي اليمنية من الألغام الأرضية والذخائر غير المنفجرة، وإلى تدريب كوادر وطنية يمنية على نزع الألغام، ووضع آلية تساعد اليمنيين على امتلاك خبرات مستدامة في هذا المجال.

وكان تقرير حقوقي أفاد بأن ميليشيا الحوثي، ومنذ انقلابها على السلطة الشرعية في سبتمبر 2014، اعتمدت استراتيجية ممنهجة في استخدام الألغام والمتفجرات بكافة صنوفها.

وأكد أن زراعة الألغام، التي انفردت بها ميليشيات الحوثي في اليمن، جعلته "من أكبر حقول الألغام على وجه الأرض".

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق “القوات” توضح ما حصل في “اليسوعية”
التالى قوات أذربيجان تدخل آخر إقليم سلّمته أرمينيا