أخبار عاجلة

“واشنطن بوست”: زعيم “داعش” الجديد عمل مخبرا لأميركا بالعراق

“واشنطن بوست”: زعيم “داعش” الجديد عمل مخبرا لأميركا بالعراق
“واشنطن بوست”: زعيم “داعش” الجديد عمل مخبرا لأميركا بالعراق

أفاد تقرير نشرته صحيفة “واشنطن بوست،” بأن أبا إبراهيم الهاشمي القرشي، واسمه الحقيقي أمير محمد سعيد عبد الرحمن المولى، الذي عينه تنظيم “داعش” الإرهابي خلفا لأبي بكر البغدادي، عمل مخبرا للأميركيين خلال سجنه في العراق.

وكشف عن أن القرشي قدم على مدار عدة أيام من استجوابه عام 2008 توجيهات دقيقة حول كيفية العثور على المقر السري للجناح الإعلامي للتنظيم، وصولا إلى أدق التفاصيل مثل لون الباب الأمامي.

وعندما سئل عن القائد الثاني للمجموعة وهو سويدي من أصل مغربي يدعى أبو قسورة، رسم القرشي خرائط لمكان التجمع حيث يسكن الرجل، حيث تمكن الجيش الأميركي بعد أسابيع من هذه المعلومات، من قتل أبو قسورة في غارة على مدينة الموصل العراقية.

ولفتت الصحيفة إلى أن الوثائق السرية التي نشرتها وزارة الدفاع الأميركية، أظهرت أن القرشي كان مخبرا غزير الإنتاج وقد قدم عشرات التفاصيل التي لا تقدر بثمن ساعدت من يحاربون التنظيم الإرهابي الذي يرأسه الآن.

 

 

 

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تونس تقر استخدام لقاح “جونسون أند جونسون”
التالى محكمة تركية ترفض حل حزب معارض موالٍ للأكراد