بسبب أغنية عمرو دياب.. رامي صبري يعتذر

أزمة كبرى وقعت قبل شهر واحد، حينما هاجم المطرب المصري رامي صبري الثنائي عزيز الشافعي وتامر حسين، موزع ومؤلف أغنية "شكرا" التي قدمها عمرو دياب في ألبومه الجديد.

وواصل صبري تحديه وقتها بطرحه للأغنية بصوته، قبل أن يتصاعد الأمر وتتدخل فيه نقابة الموسيقيين، في ظل قيام رامي صبري بأمور ليست من حقه، حيث كان المطرب المصري يلوم الثنائي على قيامهما بمنحه الأغنية في البداية، إلا أنهما تراجعا وقررا أن يمنحاها لعمرو دياب، معتبرا أن هذا هو التعاون الأخير بينهم.

قبل أن يعود رامي صبري، الثلاثاء، ويعلن اعتذاره عبر حساباته على السوشيال ميديا، حيث أكد أن أغنية "شكرا" التي قدمها عمرو دياب، كان يعمل هو عليها في البداية، ولكنها ليست ملكه بشكل قانوني، حيث لم يحصل على تنازل رسمي مقابلها، ولم يحصل أحد على حقوق مالية منه تجاهها.

اعتذار رامي صبري

وهو ما يذكره لتبرئة ساحة الثنائي عزيز الشافعي وتامر حسين، ليوجه بعدها رسالة إلى عزيز الشافعي مؤكدا أنه ملحن كبير، ومعا حققا الكثير من النجاحات، ليطالبه بعدم الغضب منه بسبب كلمة قيلت في وقت غضب.

ومازح رامي صبري عزيز الشافعي بكونهما حسدا على ما قدماه في أغنية "حياتي مش تمام" التي حققت نجاحا كبيرا للغاية منذ طرحها، ليختتم رسالته قائلا "حبيبي يا عزوز وحبيبي يا تامر يا مدعي.. حصل خير".

ذلك الاعتذار الذي تقبله الملحن عزيز الشافعي، معتبرا أن الاعتذار من شيم الكبار، وأن ما تم هو مبادرة جيدة من رامي صبري لتوضيح حقيقة ما حدث، متمنيا له التوفيق في أعماله المستقبلية.

نفس الأمر قام به الشاعر تامر حسين، الذي تقبل اعتذار رامي صبري، واعتذر له عن اللهجة التي تحدث بها في البرامج خلال الفترة الماضية، أو تحدث بها معه.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بشكل مفاجئ.. وفاة الفنانة المصرية أحلام الجريتلي