أخبار عاجلة

احذر... منتجات بريئة المظهر في منزلك تحتوي على سموم قاتلة 

توجد الكثير من المنتجات في المنزل التي يتم استخدامها يوميًا، أو حسب الاحتياج ولا يتذكر البعض أو ربما لا يعرف أن بعض مكوناتها سامة.

يقدم موقع WebMD قائمة بهذه المنتجات للتوعية بخطورتها وكيفية النجاة من أي أذى تتسبب فيه:


1. منتجات التبييض

يمكن أن تتسبب منتجات التبييض في الأذى للأنف والجلد والعينين والحلق. ويمكن أن يسبب لمس المبيض للبشرة الإصابة بطفح جلدي أحمر، أما شرب أي منتج تبييض بالخطأ فيؤدي إلى ضرر شديد للمعدة والمريء وبالطبع حالات قيء. وللوقاية من الأضرار عند استخدام المُبيض يراعى أن تكون منافذ مفتوحة للهواء بشكل جيد. ويمنع تماما سكبه في زجاجات أو أكواب أو أطباق. وينصح الخبراء بعدم خلط منتجات التبييض مع أي مواد أخرى، وخاصة الأمونيا، لأنه يمكن أن يؤدي إلى تصاعد أبخرة سامة.

منظف بالوعات منظف بالوعات
منظفات السجاد منظفات السجاد

2. مُنظف البلاعات والصرف

يعد الكبريت وحمض الكبريتيك من المكونات الرئيسية في منتجات تنظيف بالوعات دورات المياه والصرف الصحي. يمكن أن تساعد تلك المنتجات على حل مشاكل انسداد البالوعات، ولكن يمكن للأبخرة أيضًا أن تتسبب في حرق الجلد والعينين وربما يصل الأمر إلى تلف الجهاز الهضمي والكليتين والكبد بل الوفاة. لابد من ارتداء نظارات واقية وقفازات لحماية البشرة والعينين مع فتح نافذة أو مكان به تيار من الهواء المتحرك بقدر كاف للحماية من استنشاق الأبخرة السامة.


3. مُنظف السجاد

تحتوي معظم منتجات تنظيف السجاد والمفروشات على بعض المواد الكيميائية، التي تستخدم في منتجات تنظيف الملابس. وتشمل المخاطر المترتبة على التعرض لأبخرة منتجات تنظيف السجاد على احتمالات الإصابة بالسرطان أو تلف الكبد أو الدوار والغثيان وفقدان الشهية. يجب التأكد من تشغيل مروحة أو استخدام منتجات تنظيف السجاد والمفروشات في غرف بها نوافذ مفتوحة لتقليل مخاطر التعرض للأبخرة المتصاعدة منها.

معطر الجو معطر الجو
4. مُعطر جو

تشتمل مكونات معظم مُعطرات الجو على مواد كيميائية مثل الفورمالديهايد والمقطرات البترولية والأيروسول. ويتمثل الخطر المترتب على استخدام تلك المنتجات بإسراف أو في غرف مغلقة إلى متاعب بالجهاز التنفسي والعينين والأنف. ويحذر الخبراء من استخدام مُعطرات الجو بالقرب من أي لهب حيث إنها قابلة للاشتعال بسهولة شديدة. يمكن استخدام بيكربونات الصوديوم كبديل طبيعي وغير سام.


5. مُنظفات الغسيل

يتكون مُنظف الغسيل من إنزيمات أو بروتينات لإزالة الأوساخ والبقع من الملابس. إنها رائعة لنظافة أكثر ولكنها ربما تكون سامة لجسم الإنسان. كما أن بعض تلك المنتجات يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالربو إذا تم التعرض لكمية كبيرة منها. يجب حفظ عبوات المُنظفات بعيدًا عن متناول الأطفال، خاصةً بودرة مُنظفات الغسيل التي قد تبدو مثل الحلوى.


6. النفتالين

تبدو كرات النفتالين شبيهة بحلوى الأطفال، لذا تكمن المخاطر في المقام الأول في أنها ربما تغري الأطفال بوضعها في أفواههم.

أيضا تتسبب رائحة كرات النفتالين في الإصابة بالدوخة والصداع. ويتمثل التهديد الأكثر خطورة في احتمال التعرض للإصابة بالسرطان أو فقر الدم إذا تم ابتلاعها بطريق الخطأ.


7. منتجات مكافحة الحشرات

سواء كانت معالجة البراغيث والقراد لحيوان أليف أو بخاخ الحشرات أو طُعم المصائد، فإن معظم هذه المنتجات مليئة بالمواد الكيميائية الضارة للإنسان.

8. طلاء الجدران

تنتج كل من دهانات الحوائط الزيت أو اللاتيكس أبخرة تتسبب الصداع ويمكن أن تصيب بتهيج العينين والأنف والحلق والجلد. يجب التهوية الجيدة للغرف بعد استخدام الدهانات. كما يجب عدم استخدام الدهانات القائمة على المذيبات والمواد الكيمياوية الضارة.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أكبر دراسة بالعالم.. لقاح كورونا أميركي يخضع للاختبار النهائي
التالى أسهل 8 علاجات لالتهاب الشعب الهوائية بالمنزل