متعاقدو “اللبنانية”: مستمرون بالإضراب

متعاقدو “اللبنانية”: مستمرون بالإضراب
متعاقدو “اللبنانية”: مستمرون بالإضراب

عقدت اللجنة التمثيلية للاساتذة المتعاقدين بالساعة في الجامعة اللبنانية، في إطار تكثيف سعيها لأجل إقرار ملفات الجامعة في الفترة الوجيزة المتبقية من عمر الحكومة، اجتماعاً مع رئيس الجامعة اللبنانية البروفيسور بسام بدران، في حضور عميد كلية العلوم في الإدارة المركزية.

وأعلنت اللجنة في بيان أن “الرئيس عرض للمراحل التي مرت بها عملية انجاز الملفات الاربعة ومن ضمنها التفرغ، والزيارات السياسية التي قام بها للرؤساء الثلاثة، وكذلك للمفاوضات التي حصلت بهدف انجاز ملفي العمداء والتفرغ، والعقبات التي كانت تظهر تباعا”.

وطلبت من رئيس الجامعة “المبادرة إلى دعوة أهل الجامعة من أساتذة وموظفين وطلاب وأهاليهم، إلى الاعتصام أمام مجلس الوزراء أو القصر الجمهوري، فأكد الرئيس ان هذه الدعوة يجب ان تصدر عن الهيئة النقابية المتمثلة برابطة الاساتذة المتفرغين”.

كما اقترحت اللجنة “أن يتم عقد مؤتمر صحافي لتحديد المخاطر المحدقة بالجامعة في حال عدم إقرار الملفات، فرحب الرئيس بالفكرة، واعتبر انها تتطلب تحضيرا وأنها ستتم في الوقت المناسب”.

واشار البيان الى أنّ “بعض اعضاء اللجنة طلب من الرئيس ان يلوح باستقالته للضغط من أجل إقرار ملفات الجامعة، فأجاب بان هذه الخطوة لن تجدي نفعا في الظروف الراهنة. وختاما عبر الرئيس عن ان الأمل باقرار الملفات لا يزال قائما في ما تبقى من عمر الحكومة الحالية”.

وأعلنت اللجنة انه “بناء على كل ما تقدم، الاستمرار بالاضراب والتحركات لحين اقرار ملف التفرغ”، محمّلة “كل من يعرقل هذا الملف المسؤولية المباشرة عن انهيار الجامعة الذي اصبح وشيكا جدا”، وداعية “الزملاء الاساتذة والطلاب إلى الاعتصام تزامنا مع جلسة مجلس الوزراء المقبلة”.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق روسيا تنشر “قذائف الرعب” على حدود أوكرانيا
التالى لبنان إلى أزمة حكومية… ولاحقاً رئاسية؟