بعد المظاهر الميليشياوية في زحلة… “القوات” يستنكر: أين القوى الأمنية؟

بعد المظاهر الميليشياوية في زحلة… “القوات” يستنكر: أين القوى الأمنية؟
بعد المظاهر الميليشياوية في زحلة… “القوات” يستنكر: أين القوى الأمنية؟

استنكرت منسقية زحلة في حزب “القوات اللبنانية” “بأشد عبارات الاستنكار” ما “جرى اليوم عند مدخل المدينة من إطلاق نار عشوائي من قبل عناصر ميليشياوية تابعة لحزب مسلح، وقطع للطريق وترهيب للأهالي”، وسألت: “أين القوى الأمنية والعسكرية من هذه المظاهر ومن هذه الممارسات المرفوضة بكل المعايير التي تعيدنا بالذاكرة إلى صفحة اعتقدنا أنها طويت إلى غير رجعة”؟

وقالت، في بيان: “صحيح أن زحلة هي دار السلام والكرم والضيافة وأبوابها مفتوحة أمام جميع أبناء الوطن، إلا أن ما جرى شكل نكسة قاسية لهذا النموذج الذي تتمسك به زحلة وتمثله وتسعى إلى تعميمه وترسيخه”.

وإذ أكدت المنسقية “أننا كنا وما زلنا نثق وندعم قيام الدولة”، دعت إلى “حصر السلاح المتفلت بيد القوى الأمنية الشرعية”، قائلةً: “لذلك جئنا نضع ما حصل في عروس البقاع بعهدة القوى الأمنية والجيش اللبناني، وأنه لا داعي لتذكير من خانتهم ذاكرتهم بأن تاريخ زحلة وأبناءها المشهود لهم لن يسمحوا بتكرار مثل أفعال كهذه”.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أزمة الكهرباء تحوّل يوميات اللبنانيين إلى معاناة وذل
التالى مقتل وفقدان جنود أميركيين في غرق مركبة برمائية