أخبار عاجلة
علاقة الجيش بواشنطن… تعاون عسكري ودعم متواصل -
رفع الدعم على الأبواب…ماذا بعد تخطّيه العتبة؟ -
النصر يواجه أبها بهدف إيقاف مسلسل الخسائر -
بين الحريري وباسيل… رسائل مشفرة على حساب التشكيل -
 بعد الرسالة… هل يفتح عون حوارًا حكوميًا-ماليًا؟ -
الحواط: يجب مصارحة الناس -
نهرا أوعز بإقفال المدارس والمعاهد في سير الضنية -

جديد داعشي فيينا.. من أصل ألباني أراد السفر إلى سوريا

جديد داعشي فيينا.. من أصل ألباني أراد السفر إلى سوريا
جديد داعشي فيينا.. من أصل ألباني أراد السفر إلى سوريا

في الوقت الذي لا تزال التحقيقات جارية في الهجوم الذي خض العاصمة النمساوية مساء أمس الإثنين، بدأت تتكشف بعض المعلومات عن المهاجم الإرهابي، وإن بشكل غير رسمي.

فقد أفادت وسائل إعلام محلية بأن أحد مطلقي النار الذي لقي مصرعه أمس على أيدي عناصر الشرطة، معروف للمخابرات.

وقال رئيس تحرير صحيفة فالتر إن منفذ الهجوم الذي قُتل من أصل ألباني وعمره 20 عاماً، مضيفا أنه وُلد ونشأ في فيينا كما أضاف أنه معروف للمخابرات المحلية لأنه واحد من بين 90 متطرفاً نمساويا أرادوا السفر للقتال في سوريا، تحت راية تنظيم داعش.

من أنصار داعش

أتى ذلك، بعد أن أعلن وزير الداخلية النمساوي كارل نيهامر صباح اليوم الثلاثاء أن منفذ الهجوم القتيل كان من "أنصار" داعش.

وقال خلال مؤتمر صحافي "إنه شخص متطرف كان يشعر بأنه قريب إلى داعش

كما أوضح أن المحققين دخلوا إلى شقته بعد تفجير الباب بدون اعطاء المزيد من التفاصيل حول المهاجم، إنما أشار إلى أنه "كان مدججا بالسلاح" مع بندقية رشاشة وحزام متفجرات تبين لاحقا أنه وهمي.

إلى ذلك، لفت الوزير الذي كان أعلن سابقاً أن مشتبها فيه على الأقل لا يزال فارا، أنه ينطلق من مبدأ أنهم كانوا "عدة" اشخاص لكن بدون تأكيد ذلك رسميا. وقال إن المحققين يحاولون تحديد العدد "لأن النيران حصلت في مواقع مختلفة".

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى قوات أذربيجان تدخل آخر إقليم سلّمته أرمينيا