محمد نصرالله: لخطة اقتصادية تساهم في إخراج البلاد من أزماتها

محمد نصرالله: لخطة اقتصادية تساهم في إخراج البلاد من أزماتها
محمد نصرالله: لخطة اقتصادية تساهم في إخراج البلاد من أزماتها

أجرى عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب محمد نصرالله، اتصالات بقائمقامي راشيا نبيل المصري والبقاع الغربي وسام نسبيه، ورئيسي اتحادي بلديات البحيرة المهندس يحيى ضاهر والسهل محمد المجذوب، إضافة إلى عدد من رؤساء البلديات، وبحث معهم استعدادهم “لمواجهة أسوأ الاحتمالات، التي يمكن أن تطرأ، في حال تفشي فيروس كورونا”.

وأبدى نصرالله ارتياحه “للاجراءات التي تمت حتى الآن”، شاكرا “كل القيمين الذين يبذلون جهودا مضنية، بالرغم من قلة الإمكانات، وعدم وصول أي شكل من أشكال الدعم المادي، لا سيما للبلديات، من مواد معقمة ومطهرة وغيره، لزوم إجراء الاحتياطات المطلوبة”، وتوجه إلى الحكومة والوزارات المعنية بأن “النصائح والإرشادات لا تكفي، إذ لا بد من التجهيرات المناسبة”.

إلى ذلك، أثار مع زواره في مكتبه في بلدة سحمر في البقاع الغربي موضوع طريق صغبين مشغرة، معتبرا أنه “لم يعد ممكنا قبول بقائها على حالها، وقد أصابها خلال الشتاء أضرار إضافية، جعلت المرور عليها يشكل خطرا على المواطنين”، متمنيا على وزير الأشغال “الاهتمام الشديد بهذا الأمر، حماية للمواطنين”.

وردا على سؤال، أجاب: “الحكومة بصدد إعلان موقف من موضوع سداد الديون المترتبة على لبنان، والأهم إعداد خطة اقتصادية مالية، تساهم في إخراج البلاد من أزماتها، ونتفهم بأنها تحمل الآن كرة النار، التي تكونت على مدى عقود، ونتفهم أنها لا تحمل عصا سحرية لمعالجة كل الأزمات، وكل ما نتمناه أن تكون قد نجحت بالتوصل إلى سلسلة إجراءات مقنعة، لا تؤدي إلى تحميل المواطن، الذي لم يعد قادرا على تحمل أية أعباء جديدة، حتى لا نرى الشارع يشتعل من جديد بوتيرة يصعب ضبطها”.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ترامب للأميركيين: إستعدوا إلى الأيام السود!