روسيا على طريق “الانفصال الإلكتروني”

روسيا على طريق “الانفصال الإلكتروني”
روسيا على طريق “الانفصال الإلكتروني”

أعلنت روسيا، أنها جاهزة للاستقلال عن شبكة الإنترنت الدولية. وأكد نائب رئيس مجلس الأمن الروسي، ديميتري ميدفيديف، لوكالة “إنترفاكس” المحلية، الاثنين، أن روسيا مستعدة “قانونيا وتكنولوجيا” للانفصال عن شبكة الإنترنت العالمية إذا لزم الأمر، مشددا على أنه “لا يرى أي سبب للقيام بذلك”، واصفا هذه الخطوة بـ”سلاح ذو حدين”.

ويشار إلى أن روسيا تسعى منذ زمن، إلى فرض قيود أكثر صرامة، من أجل السيطرة على الإنترنت داخل أراضيها، لا سيما في ظل الهجمات الإلكترونية التي أصبحت تتعرض لها في الآونة الأخيرة.

ويمنح قانون “الإنترنت السيادي” في روسيا، الذي مرر في عام 2019، موسكو القدرة على عزل نفسها عن شبكة الإنترنت العالمية، في وقت أعرب خبراء عن شكوكهم في قدرة روسيا على هذه الخطوة من الناحية التكنولوجية.

كما أوضح ميدفيديف، أن الولايات المتحدة تحتفظ بـ”حقوق التحكم الرئيسية” في الإنترنت، الأمر الذي قد يدفع روسيا للانفصال عن الشبكة العالمية “إذا حدث شيء غير عاد”.

وأضاف “كان علينا إنشاء نظام خاص بنا لنقل المعلومات حتى نتمكن من تبادل الرسائل الإلكترونية إذا حدث ذلك فجأة”، بحسب صحيفة “موسكو تايمز” الروسية.

 

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تمديد الإقفال هو الحل في ظل استمرار ارتفاع الإصابات؟
التالى إسرائيل: امتلاك إيران سلاحا نوويا يهدد الشرق الأوسط