زعيم انقلاب ميانمار: الاستيلاء على السلطة كان حتمياً

ذكر المكتب الصحافي لجيش ميانمار، أن مين أونغ هلاينغ، قائد الانقلاب العسكري، أبلغ حكومته الجديدة خلال أول اجتماع لها، اليوم الثلاثاء، أن استيلاء الجيش على السلطة كان حتميا بعد احتجاجه على مزاعم بتزوير الانتخابات العام الماضي، الأمر الذي نفته مفوضية الانتخابات.

واستولى الجيش على السلطة، أمس الاثنين، وعزل زعيمة البلاد المنتخبة أونغ سان سوكي.

أونغ سوكي

ونقل المكتب الصحافي عن هلاينج قوله: "على الرغم من طلبات الجيش المتكررة، لم يكن هناك بد من اختيار هذا المسار من أجل البلد. وحتى تشكيل الحكومة المقبلة بعد الانتخابات المرتقبة نحن في حاجة لإدارة البلاد. وخلال حالة الطوارئ ستكون الانتخابات ومكافحة كوفيد-19 من بين الأولويات".

يأتي ذلك فيما قال مسؤول في حزب زعيمة ميانمار أونغ سوكي، إنه علم أنها بصحة جيدة ولم تُنقل من المكان الذي احتُجزت فيه بعد الانقلاب على حكومتها.

ولم تعلن السلطات عن مكان وحالة زعيمة ميانمار المنتخبة منذ اعتقلها الجيش في العاصمة نايبيداو خلال الانقلاب الذي وقع أمس الاثنين.

وقال تشي تو عضو اللجنة المركزية للإعلام في حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية في منشور على "فيسبوك" أشار فيه أيضا إلى أحد حلفائها: "لا خطة هناك لنقل أونج سان سوكي والدكتور مي أونغ. علمنا أنهما بصحة جيدة".

ونشر تشي تو أيضا أن أعضاء البرلمان عن حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية الذين اعتُقلوا خلال الانقلاب يُسمح لهم بمغادرة الأماكن التي احتُجزوا فيها.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق البيت الأبيض: بايدن سيتحدث مع نتنياهو قريباً
التالى إسرائيل: امتلاك إيران سلاحا نوويا يهدد الشرق الأوسط