أخبار عاجلة
هل حصل التأليف على ضوء أخضر اقليمي؟ -
رفع الأجور يخفّف الأزمة أم يعقّدها أكثر؟ -
وماذا إذا كرّر الدولار تجربة حزيران 2020؟ -
حصار خماسي للحريري -
هل يُغير باسيل بحساباته السياسية؟ -
الصحة العالمية: هذه أخطر سلالات كورونا! -

أكثر من 90 مليون دولار من الجامعة الأميركية لطلابها

أكثر من 90 مليون دولار من الجامعة الأميركية لطلابها
أكثر من 90 مليون دولار من الجامعة الأميركية لطلابها

أكدت الجامعة الأميركية في بيروت “AUB”، في بيان لها، أن “هذا العام، تتوقع الجامعة تقديم أكثر من تسعين مليون دولارا من الدعم المالي للطلاب، تماشيا مع استراتيجيتها على مدى السنوات الخمس الماضية لتقليل العوائق أمام حصول الطلاب على التعليم النوعي ولاستقطاب أكثر المتعلمين أهلية من لبنان والعالم”.

وأضافت في البيان “لقد أصاب تفكك الاقتصاد اللبناني المؤسسات في جميع أنحاء لبنان ولم تسلم الجامعة الأميركية في بيروت من شظاياه، مما يجعل من الضروري تعديل سعر صرف الدولار للرسوم الدراسية من قيمته الأصلية البالغة 1515 ليرة لبنانية، لتتمكن من الاستمرار كمؤسسة تعليمية وبحثية عالمية المستوى. ولا يزال السعر الجديد للدولار، الذي يطابق سعر المنصة الإلكترونية لمصرف لبنان والبالغ 3900 ليرة لبنانية، أقل من نصف سعر الصرف “في الشارع” الذي يزيد عن 8000 ليرة لبنانية مقابل الدولار”.

كما أوضحت، أن “خلال فصل الربيع الأكاديمي، ستوزع الجامعة مبلغا إضافيا قدره عشرون مليون دولار كمساعدة مالية لدعم الطلاب الذين تكافح أسرهم لدفع الرسوم الدراسية”، مشيرة إلى أنه “يتم إطلاق حملات جديدة لجمع الأموال الوفيرة للمنح الطلابية. وتشمل هذه الحملات تكثيف الجهود لزيادة المنح الدراسية من المنظمات المانحة مثل وكالة التنمية الدولية الأميركية (USAID) ومبادرة الشراكة الشرق أوسطية (MEPI) ومؤسسة ماستركارد (Mastercard Foundation). كما تشمل هذه الجهود توسيع مساحة المنح الدراسية المتبرع بها من قبل أفراد محسنين، والتي تجاوزت الخمسة عشر مليون دولار في العام الأكاديمي 2021-2020”.

ولفتت الى أنه “في العام الأكاديمي الحالي، تلقى أكثر من أربعة آلاف طالب مساعدات مالية بناء على الحاجة؛ وقد أفاد حوالي ألف طالب من المساعدات الدراسية الممنوحة، وتلقى أكثر من خمسمئة من طلاب البكالوريوس وطلاب الدراسات العليا منحا دراسية كاملة على أساس الجدارة، وحصل أكثر من مئة وستين طالب دكتوراه على منحة زمالة ممولة بالكامل مع راتب شهري إضافي لكل منهم”.

أعلنت على صفحتها الالكترونية للمساعدات المالية “أن حوالي ثمانين بالمئة من الطلاب الذين يتقدمون للحصول على مساعدة مالية في الجامعة الأميركية في بيروت، ينالون هذه المساعدة”.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق واشنطن: كل الخيارات مطروحة بالنسبة لقواتنا المتبقية بأفغانستان
التالى أوهانيان: نجحت مساعينا!