أخبار عاجلة

باريس: ماكرون ليس الخاسر الأكبر في سباق اللقاحات مع بريطانيا

باريس: ماكرون ليس الخاسر الأكبر في سباق اللقاحات مع بريطانيا
باريس: ماكرون ليس الخاسر الأكبر في سباق اللقاحات مع بريطانيا

أكدت الرئاسة الفرنسية ان ماكرون وغيره من زعماء أوروبا ليسوا أكبر الخاسرين عند المقارنة ببرنامج بريطانيا الأسرع للتطعيم ضد كورونا.

وتقدمت بريطانيا بفارق كبير على فرنسا ودول أوروبية أخرى في وتيرة تطعيم سكانها إذ وافقت قبل غيرها على استخدام لقاح أوكسفورد – أسترازينيكا.

وكان ماكرون قد شكك الأسبوع الماضي في فاعلية لقاح أسترازينيكا في تحصين كبار السن، مثيرا موجة غضب في بريطانيا حيث يتلقى كبار السن اللقاح حاليا.

وعما إذا كان ماكرون وغيره من زعماء دول الاتحاد الأوروبي هم الخاسرون بسبب برنامج التطعيم البريطاني الأسرع، قال مستشار ماكرون: “لا.. هذه ليست معركة كرامة، ليست معركة علاقات عامة، ما نقوم به هو أننا نتبع إستراتيجيتنا للصحة العامة لحماية مواطنينا”.

وأضاف: “بريطانيا جازفت بالتصريح باستخدام لقاح أسترازينيكا مبكرا جدا.. فيما نحن نراهن على السلامة والأمان في ما يتعلق بالصحة العامة”.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق البزري: سنحاول توزيع اللقاحات بشكل عادل
التالى إسرائيل: امتلاك إيران سلاحا نوويا يهدد الشرق الأوسط