أخبار عاجلة

بريطانيا تدرس إمكانية المزج بين لقاحات كورونا

بريطانيا تدرس إمكانية المزج بين لقاحات كورونا
بريطانيا تدرس إمكانية المزج بين لقاحات كورونا

انطلقت تجربة في المملكة المتحدة للبحث في إمكانية المزج بين جرعات مختلفة من لقاحات كوفيد – 19، خلال مرحلتي التلقيح الأولى والثانية، إلى جانب المنهج المعتمد حالياً في إعطاء اللقاح ذاته على مرحلتين.

الفكرة من وراء ذلك، توفير مرونة في طرح اللقاح، والمساعدة في توفير خيارات أخرى في حال انقطاع الامدادات.

ويرى العلماء ان دمج اللقاحات قد يوفّر حماية أفضل على الأرجح.

وتشير التوجيهات الرسمية الصادرة عن اللجنة المشتركة للتلقيح والتحصين في الوقت الحالي، إلى أن تلقي الجرعة الأولى من أحد اللقاحين المعتمدين في المملكة المتحدة، “فايزر بايونتك”، أو “أكسفورد أسترازينيكا”، يجب أن يحصل على اللقاح نفسه في الجرعة التالية.

وأكد الوزير المسؤول عن اللقاحات في بريطانيا ناظم زهاوي ان النهج المعتمد حالياً، لن يتغيّر قبل الصيف المقبل.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أوهانيان: نجحت مساعينا!