رصاص غدر.. أنسق لقمان سليم انشقاق تاجر كبير عن حزب الله؟

فيما لا يزال الشارع اللبناني مصدوما لمقتل الناشط والباحث لقمان سليم، بـ 5 رصاصات غادرة في جنوب لبنان، تستمر التحقيقات لمعرفة تفاصيل تلك الجريمة، التي وجه العديد من السياسيين والأحزاب في لبنان أصابه الاتهام فيها لحزب الله.

فيما اعتبرت الصحافية منى علمي أمس أن السبب الحقيقي لاغتيال المعارض البارز والشرس لحزب الله وسياسة إيران في لبنان، مرتبط بترتيبه لانشقاقا أحد كبار التجار المتعاملين مع الحزب، بعد عقد عدة لقاءات معه.

ففي مقال نشرته على موقع العربية.نت (الانجليزي) اعتبرت "ما قتل سليم لم يكن انتقاده الصريح لحزب الله الذي حول لبنان في السنوات القليلة الماضية – بموافقة ضمنية من القيادة اللبنانية الفاسدة – إلى تابع إيراني، على حساب اقتصاده واستقراره وعلاقاته الخارجية"، بل لأنه "لأنه ذهب بعيداً في الكشف عن النسيج الداخلي لحزب الله وشبكته المعقدة على الإنترنت".

غسيل أموال حزب الله

وتابعت كاتبة:" إنه في الأشهر القليلة الماضية، توغل سليم في البحث عن أنشطة غسيل الأموال لحزب الله، والاتصالات المحتملة بين التجار الذين يسهلون تلك الأنشطة للحزب، وتعامل هؤلاء بالشخصيات مع مصرف لبنان"، كما أخبرها شخصيا.

إلى ذلك، قالت:" يوم الأحد 31 يناير طلب مني سليم المرور بمكتبه لمناقشة موضوع حساس معي لا يمكن فعله إلا وجها لوجه.. وعندما التقيت به يوم الاثنين 1 يناير، أكد أنه كان على اتصال بشريك تجاري لحزب الله، متورّط بشكل كبير في أنشطة غسيل الأموال للحزب وتم فرض عقوبات عليه من قبل مكتب مراقبة الأصول الأجنبية الأمريكي (OFAC). هذا الشخص الذي لم ينشر اسمه، كان مستعدا للانشقاق مقابل إخراجه من لبنان وحمايته من حزب الله".

نقل جثة لقمان سليم (4 فبراير 2021- فرانس برس)

نقل جثة لقمان سليم (4 فبراير 2021- فرانس برس)

وأضافت "كان سليم يسألني ما هي أفضل طريقة للقيام بذلك، بالنظر إلى أن أي اتصال مع سفارة أجنبية محلية سيشمل مشاركة العديد من الأطراف، مما قد يؤدي إلى تسريب استخباراتي وتهديد حياة المنشق المزعوم. كان يعتقد أن أفضل طريقة للتعامل معه هي الاتصال مباشرة بوزارة الخارجية الأميركية أو وزارة الخزانة".

جثة المنشق الغامض

كما أردفت "بعد أيام، جاهلًا أنه يتم ملاحقته، ذهب سليم إلى الجنوب لتناول العشاء مع الأصدقاء. اختفى بعد ساعات قليلة في المساء، تاركًا أسرته محطمة ، ليعثر عليه ميتًا بعد يوم واحد".

وختمت متسائلة:" يبقى أن نرى ما إذا كان سيظهر جسد آخر – جثة المنشق الغامض – في الأسابيع القليلة المقبلة".

يذكر أن قوى الأمناللبنانية كانت عثرت على الناشط السياسي والاجتماعي اللبناني لقمان سليم المعروف بمواقفة المنتقدة لحزب الله مقتولاً بالرصاص صباح أمس الخميس في جنوب البلاد.

من مكان العثور على جثة لقمان سليم (4 فبراير 2021- فرانس برس)

من مكان العثور على جثة لقمان سليم (4 فبراير 2021- فرانس برس)

وسليم البالغ من العمر 58 ع)اماً، باحث وناشط مدافع عن حقوق الإنسان، وملتزم التوعية الثقافية والسياسية حول مواضيع المواطنة والحريات، وناقد في مقالاته وإطلالاته التلفزيونية لحزب الله، القوة السياسية والعسكرية الأكثر نفوذاً في لبنان

وكانت عائلته أبلغت عن اختفائه مساء الأربعاء، مشيرة الى أنه غادر قرية جنوبية وكان يفترض به أن يعود الى بيروت.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حادث سير يودي بحياة 18 شخصاً في القاهرة
التالى أوهانيان: نجحت مساعينا!