برلماني إيراني: الصين بحاجة إلى إيران

برلماني إيراني: الصين بحاجة إلى إيران
برلماني إيراني: الصين بحاجة إلى إيران

أعلن عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني، فدا حسين مالكي، أن بلاده تتخذ القرار في التعاون والعلاقات الخارجية على أساس المصالح الوطنية.

وأكد مالكي لوكالة “إرنا”، اليوم الجمعة، أن الأميركيين مستاؤون من هذا الأمر، بدعوى رغبتهم بقاء إيران دوما معلقة بين الأرض والسماء.

وحول وثيقة التعاون الشاملة بين إيران والصين للأعوام الـ 25 الآتية، قال إنها وثيقة استراتيجية ترسم آفاق التعاون بينهما، وبإمكانها أن تشكل تحركا جيدا للتعاون الثنائي في مختلف المجالات التجارية والاقتصادية والسياسية.

ورأى مالكي أن الصين كدولة قوية تجاريا واقتصاديا بحاجة إلى إيران، وأنه من الخطأ التصور بأن الامتيازات ممنوحة من جانب واحد، وبأن مصالح إيران أكبر بكثير مما يتصوره البعض في هذه الوثيقة، نافيا أن تؤدي تلك الوثيقة إلى سيطرة الصين على اقتصاد وصناعة البلاد.

وتساءل البرلماني الإيراني، مالكي، كيف لا يستاء الغربيون من حجم التبادل التجاري البالغ أكثر من 500 مليار دولار بين الصين وأوروبا، لكنهم يتخذون الموقف، ويستاؤون حينما تريد الصين إجراء التبادل التجاري مع إيران.

 

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الحريري ينعي العلامة السيد محمد حسن الأمين
التالى وزير الدفاع الأميركي في إسرائيل