أخبار عاجلة

أبي اللمع: لا جهود فعلية للخروج من الأزمة المستشرية

أبي اللمع: لا جهود فعلية للخروج من الأزمة المستشرية
أبي اللمع: لا جهود فعلية للخروج من الأزمة المستشرية

أكد عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب ماجد إدي أبي اللمع “أهمية تقديم الحكومة الورقة الإصلاحية الاقتصادية التي ستشكل العمود الفقري للمرحلة المقبلة”.

وأشار أبي اللمع، خلال لقاء إعلامي إلكتروني أقامه جهاز الإعلام والتواصل في حزب “القوات اللبنانية”، إلى أن “الأزمة الصحية تزيد الأزمة الاقتصادية تفاقمًا بعد ارتفاع أعداد العاطلين عن العمل، ولم نشهد بعد أي جهود فعلية للخروج من هذه الأزمة المستشرية، بل جل ما شهدناه حلولًا آنية، فيما المطلوب هو معالجة جذرية للملفات كلها، وعلى رأسها المالية.”

وأمل بأن “تعمل الحكومة على ورقة إصلاحية تدخل الرساميل إلى لبنان بأسرع وقت ممكن وبطريقة منظمة ومنهجية”.

وكشف أبي اللمع أنه “يتم حاليا تأهيل مستشفى ضهر الباشق في المتن الشمالي لاستقبال مرضى كورونا بأسرع وقت ممكن”، منوهًا بـ”الجهود التي تقوم بها “القوات” في المناطق كلّها باعتبارها جزءًا لا يتجزأ من النسيج المجتمعي”.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جورج عدوان لـ «الأنباء»: قانون العفو العام لم يذهب إلى المجهول